“الغذاء والدواء”: نتابع التزام المنشآت بنظام توفر الأدوية

وعقوبات مالية على المخالفين

صروح – الرياض:

رصدت الهيئة العامة للغذاء والدواء خلال جولاتها الرقابية والتفتيشية في شهر أغسطس من العام الحالي (47) منشأة لم تلتزم بنظام توفر الأدوية وعدم التسجيل في نظام “رصد”، وعدم التبليغ المباشر لتحرك الدواء في نظام التتبع الإلكتروني.

وأوضحت “الهيئة” أن مفتشيها رصدوا في جميع مناطق المملكة (20) منشأة لم تلتزم بتوفير مستحضرات صيدلانية للسوق المحلي، و(7) منشآت لم تسجل في نظام “رصد”، و(20) منشأة تخلفت عن التبليغ المباشر (اللحظي) لتحرك الدواء في نظام التتبع الإلكتروني المعتمد من “الهيئة”.

وأشارت “الهيئة” إلى أن مجموع الغرامات المالية التي تم إيقاعها على المنشآت المخالفة بسبب عدم توفير الأدوية هو (773) ألف ريال، وبلغ مجموع الغرامات بسبب عدم التسجيل في نظام “رصد” (210) آلاف ريال، فيما بلغ مجموع الغرامات بسبب مخالفات عدم التبليغ المباشر لتحرك الدواء في نظام التتبع الإلكتروني (25,100) ريال.

وتتابع “الهيئة” توفر المستحضرات الصيدلانية المسجلة لديها بكميات كافية في السوق المحلي بهدف ضبط توفر الدواء وضمان التزام جميع أصحاب المصلحة في سلسلة الإمداد للدواء بالمهام والمسؤوليات المناطة بهم.

وتُلزم مصانع ومستودعات الاتجار بالمستحضرات الصيدلانية والعشبية أن يكون لديها مخزون دائم يكفي لمدة (6 أشهر) من جميع مستحضراتها المسجلة، وإبلاغها في حال توقع نقص أو انقطاع في إمدادات المستحضرات، وذلك عقب تفعيل نظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية والعشبية الجديد في بداية العام الحالي الذي أولى “الهيئة” مسؤولية إيقاع العقوبات على المخالفات التي يتم ضبطها في مناطق المملكة كافة.

وبينت “الهيئة” أنه عند ملاحظة المستهلك لعدم توفر دواء لدى مقدمي خدمات الرعاية من مستشفيات أو صيدليات يمكنه إبلاغ وزارة الصحة التي بدورها تتحقق من الحالة، ومن خلال العمل التكاملي مع الوزارة يتم تطبيق النظام بحق المنشآت المخالفة.

1
2
3

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com