برشلونة يستعيد الاتزان قبل اختباراته الصعبة بثلاثية في ليفانتي

صروح – الرياض

أوقف برشلونة نزيف النقاط، الذي ظل يعاني منه في المرحلتين الماضيتين ببطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 3 / صفر على ضيفه ليفانتي اليوم الأحد في المرحلة السابعة للمسابقة التي شهدت أيضا فوز أوساسونا 3 / 2 على مضيفه ريال مايوركا.

وارتفع رصيد برشلونة، الساعي لاستعادة اللقب الذي غاب عنه في المرحلتين الماضيتين، إلى 12 نقطة في المركز الخامس، بفارق 5 نقاط خلف منافسه العتيد ريال مدريد (المتصدر)، ومازال الفريق الكتالوني يمتلك مباراة مؤجلة ضد أشبيلية.

في المقابل، تجمد رصيد ليفانتي، الذي مازال يبحث عن انتصاره الأول في المسابقة خلال الموسم الحالي، عند 4 نقاط في المركز السابع عشر (الرابع من القاع).

وافتتح برشلونة التسجيل مبكرا عبر نجمه الهولندي ممفيس ديباي في الدقيقة السادسة من ركلة جزاء، قبل أن يضيف مواطنه لوك دي يونج الهدف الثاني في الدقيقة 14.

وتكفل (البديل) أنسو فاتي بتسجيل الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليثبت جاهزيته للمباريات الهامة التي تنتظر الفريق في الفترة المقبلة بعد تعافيه من الإصابة التي أبعدته عن الملاعب فترة ليست بالقصيرة.

ويأتي هذا الفوز ليخفف كثيرا من حالة الضغط التي عانى منها الهولندي رونالدو كومان، مدرب برشلونة، الذي غاب عن لقاء اليوم للإيقاف، في الفترة الماضية بسبب تراجع النتائج.

وكان برشلونة تعادل 1 / 1 مع ضيفه غرناطة، قبل أن يتعادل بدون أهداف مع مضيفه قادش في المرحلتين الماضيتين للبطولة المحلية، علما بأنه خسر صفر / 3 أمام ضيفه بايرن ميونخ الألماني في مواجهته الأولى في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

كما يمنح هذا الانتصار قوة دفع لا بأس بها لبرشلونة قبل مباراتيه المرتقبتين أمام مضيفه أتلتيكو مدريد (حامل اللقب) وضيفه بلنسية في المرحلتين القادمتين للمسابقة، قبل لقائه المنتظر مع الريال في المرحلة التالية.

ويستعد برشلونة حاليا لمواجهة مضيفه بنفيكا البرتغال يوم الأربعاء المقبل في الجولة الثانية من مرحلة المجموعات لدوري الأبطال.

من جانبه، ضاعف أوساسونا من جراح مضيفه ريال مايوركا بالبطولة، بعدما حقق فوزا مثيرا عليه 3 / 2 في وقت سابق اليوم.

وارتفع رصيد أوساسونا، الذي حصد انتصاره الثاني في مبارياته الثلاث الأخيرة بالمسابقة، إلى 11 نقطة في المركز السادس مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة، فيما تجمد رصيد مايوركا، الذي حقق فوزا وحيدا في مبارياته الثلاث الأخيرة بالبطولة، عند ثماني نقاط في المركز الثاني عشر.

واتسمت المباراة بالإثارة منذ اللحظات الأولى، حيث بادر أوساسونا بالتقدم في الدقيقة التاسعة عن طريق خوسيه أنخيل، لكن سرعان ما أدرك مايوركا التعادل عبر داني رودريجيز في الدقيقة 11، فيما أضاف زميله فيرناندو نينيو الهدف الثاني في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الأول، الذي انتهى بتقدم مايوركا 2 / 1.

وانتفض أوساسونا في الشوط الثاني، حيث أحرز إنييجو بيريز هدف التعادل في الدقيقة 58، قبل أن يمنح زميله خافي مارتينيز النقاط الثلاث للفريق الباسكي، بتسجيله الهدف الثالث في الدقيقة 89.

وتأتي تلك الخسارة، لتزيد من معاناة مايوركا، الذي تلقى خسارة موجعة 1 / 6 أمام مضيفه ريال مدريد في المرحلة الماضية.

1
2

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com