مجلس الأمن الدولي يعقد جلستين بشأن الوضع في السودان

صروح – متابعات

عقد مجلس الأمن الدولي اليوم جلستين بشأن الوضع في السودان، استمع خلالهما إلى تقريرين من ‏الأمين العام للأمم المتحدة، قدمهما رئيس لجنة الجزاءات المعنية بالسودان السفير سفين ‏يورغنسون، وممثل الأمين العام إلى السودان رئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة ‏الانتقالية في السودان (يونيتامس)، فولكر بيرتس.‏
وأوضح رئيس لجنة الجزاءات المعنية بالسودان السفير سفين يورغنسون، في إحاطته في الجلسة ‏الأولى أن كلا من حكومتي السودان والأطراف الموقعة على اتفاق جوبا للسلام واصلا تعزيز عملية ‏السلام، بناء على الاتفاق الموقع بين الطرفين، في الثالث من أكتوبر من العام الماضي، لكنه أشار إلى ‏أن تنفيذ الاتفاق واجه بعض التأخير.‏
بينما في الجلسة الثانية التي عقدها المجلس بشأن الوضع في السودان، فقد استمع المجلس إلى ‏إحاطة من ممثل الأمين العام إلى السودان، ورئيس بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة ‏الانتقالية في السودان (يونيتامس)، فولكر بيرتس، حول أنشطة البعثة الأممية في السودان.‏
‏وقال: إن الحكومة الانتقالية أطلقت عدداً من المبادرات السياسية، من ضمنها مبادرة تحت عنوان “القضايا ‏الخاصة بالأزمة الوطنية والانتقال، الطريق إلى الأمام”.‏

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com