إنترميلان يفرط مرتين في تقدمه ويتعادل مع سامبدوريا

صروح – الرياض:

عوض سامبدوريا تأخره مرتين ليفرض التعادل 2-2 على ضيفه إنتر ميلان حامل اللقب في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم اليوم الأحد ليخسر فريق المدرب سيموني إنزاجي نقاطا للمرة الأولى هذا الموسم.

وبدأ إنتر مشواره هذا الموسم مع مدربه الجديد بفوزين متتاليين، وحصل على فرصة للتقدم بثماني نقاط على غريمه يوفنتوس الذي خسر في ضيافة نابولي، لكن حامل اللقب اكتفى بنقطة واحدة بعد لقاء مثير.

وقال إنزاجي لشبكة سكاي إيطاليا “هناك شعور ببعض الحسرة لأنها كانت مباراة يجب أن نفوز بها وكنا نريد الفوز بها”.

وأضاف “تقدمنا مرتين وأهدرنا ثلاث فرص سهلة. كان من المهم جدا تحقيق الفوز اليوم. الأداء كان جيدا.. لكن نشعر ببعض الحسرة”.

وتقدم الزوار في الدقيقة 18 بهدف للمدافع فيدريكو ديماركو (23 عاما) من ركلة حرة وهو أول هدف للاعب مع نادي طفولته لكن مايا يوشيدا سرعان ما أدرك التعادل لأصحاب الأرض بعد أن غيرت كرته اتجاهها.

وعاد الضيوف إلى المقدمة من جديد قبل نهاية الشوط الأول بفضل هدف لاوتارو مارتينيز في نهاية هجمة مرتدة ثم عادل توماسو أوجيلو النتيجة بكرة ساقطة رائعة في بداية الشوط الثاني.

وفشل الطرفان في إضافة المزيد من الأهداف رغم بعض الفرص ليبقى إنتر ميلان في المركز الثاني بسبع نقاط من ثلاث مباريات بينما يحتل سامبدوريا المركز 13 بعد أن رفع رصيده إلى نقطتين.

وزادت معاناة إنتر قرب النهاية عندما أصيب البديل الخامس والأخير ستيفانو سينسي ولم يتمكن من استكمال اللعب.

وقال إنزاجي “لسوء الحظ وجدنا نفسنا نلعب بعشرة لاعبين في آخر 20 دقيقة وكنا نواجه مخاطرة بالخسارة”.

1
2
3

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com