سيناتور جمهوري: الوضع في أفغانستان أسوأ مما كان عليه

صروح الرياض:

قال النائب الجمهوري، عضو لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي مايكل مكول إن الوضع في أفغانستان “أسوأ” مما كان عليه قبل هجمات 11 سبتمبر، لأن طالبان الآن مسلحة بأسلحة أمريكية.

وردا على سؤال حول كيف يمكنه تقييم التهديد الإرهابي من أفغانستان بعد سيطرة حركة “طالبان”، قال النائب مكول لقناة “فوكس نيوز”: “الظروف أسوأ مما كانت عليه قبل هجمات 2001 الإرهابية”، مضيفا: ” سنعود إلى ما قبل 11 سبتمبر.. وأصبح الوضع أسوأ، لأنهم الآن مسلحون بالكامل بأسلحتنا وطائراتنا وأموالنا”.

وعن رأيه بقدرة الولايات المتحدة على “التعامل” مع التهديد الإرهابي في أفغانستان بدون وجود قوات أمريكية هناك، اعتبر النائب الجمهوري إن قدرات أمريكا “مبالغ فيها إلى حد كبير” لأن أفغانستان دولة غير ساحلية ومحاطة بالأعداء”.

وحول التقارير التي تفيد بأن “طالبان” تنفذ عمليات قتل جماعي لمسؤولين سابقين في الحكومة الأفغانية وفي الجيش الأفغاني السابق، قال مكول إن “طالبان ليست جديدة ومحسنة وستعود إلى التكتيكات الوحشية التي استخدمتها عندما كانت آخر مرة في السلطة”.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com