جمعية الزهايمر تستعدّ لإطلاق حملة سبتمبر

لرفع مستوى الوعي بمرض الزهايمر..

صروح – الرياض:

 تستعدّ الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر لإطلاق حملتها التوعوية بعنوان #عهدلايفنى وكافة الاستعدادات خلال الأيام القليلة القادمة بالتزامن مع الشهر العالمي للزهايمر، الذي يصادف شهر سبتمبر من كل عام، وهو حدث عالمي يتم تنظيمه بدعم صناع القرار، وزارتي الصحة والموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بالتعاون مع منظمة الزهايمر الدولية بهدف رفع الوعي لدى المجتمعات بمرض الزهايمر، حيث واكبت الجمعية هذه القضية العالمية منذ العام 2012م.

وتسعى الحملة التوعوية لإيصال ونشر الوعي عبر كافة القنوات المتاحة للجمهور العام، بكافة الوسائل المتاحة إلكترونيًا، وفي إطار الحملة تنظّم الجمعية عدداً من المحاضرات، يتم بثّها مباشرة على برنامج زوم، وسيتمّ إدراجها بحساب الجمعية باليوتيوب @saudialzheimer، حيث سيتحدث فيها مختصون في المخ والأعصاب وأمراض كبار السن والشيخوخة والزهايمر والأمراض النفسية، ليشرح ماهية مرض الزهايمر وأبعاده الصحية والنفسية ومراحله المختلفة، وسبل الوقاية منه والحد من انتشاره، وما تقدمه الجمعية من خدمات للمرضى.

وتأتي هذه الحملة التي ستنطلق عبر وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية، إيماناً من الجمعية بأهمية مواكبة الشهر العالمي للزهايمر ضمن رؤية موحدة لكل أعضاء منظمة الزهايمر العالمية، كون الجمعية حققت أول عضوية عربية دولية مع المنظمة، وهي حملة متعددة المجالات تسعى للتعاون مع أمانات المناطق والوزارات والمنشآت الحكومية والمؤسسات غير الربحية والقطاع الخاص.

كما تهدف الحملة هذه السنة إلى رفع مستوى الوعي العام بمرض الزهايمر عبر تثقيف شرائح المجتمع المختلفة حول المرض وإقامة الحملات التوعوية وعبر جميع وسائل الإعلام الممكنة، كما تهدف إلى تقديم الدعم والمساندة لمرضى ألزهايمر، وتحسين المستوى الصحي والمعيشي لهم، عبر تأمين العلاج والأجهزة المساندة لهم ، وتقديم الدعم والمشورة لعائلات المصابين ومن يقوم برعايتهم، كما تحمل هذه الحملة أبعاداً إنسانية تتمثل في تعزيز التضامن المجتمعي مع معاناة مرضى الزهايمر، وضرورة دعم المجتمع لهم خاصة في ظل ازدياد عدد المصابين بهذا المرض، كما سيتم توقيع العديد من الاتفاقات مع جهات مختلفة تخدم المرضى وأسرهم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com