واشتعل الصراع

مع صدور قرار اتحاد الكرة المصرى اليوم بإيقاف شيكابالا لاعب نادى الزمالك وقائدة لمدة ثمانيه اشهر مع غرامه تصل إلى 500الف جنيه على خلفيه الأحداث المؤسفه التى شهدتها مراسم تسليم الدورى العام وما صاحبه من هرج واشتباك اللاعب اللفظى مع احمد مجاهد القائم بأعمال رئيس الاتحاد وتوجيه الاتهامات للأخير بأنه يحاول إفساد احتفال الدورى لميوله الاهلاويه واشتد الصراع وحرب البيانات بين نادى الزمالك واتحاد الكرة المصرى برئاسه احمد مجاهد بمجرد صدور القرار سارع نادى الزمالك بإصدار بيان يعترض على العقوبات ويدعو لاجتماع طارىء لمناقشه مااسفر عنه قرارات اتحاد الكرة واتخاذ قرارات وصفها بالحاسمه للدفاع عن حقوق النادى وأبناءة هذا وقد صرح مجاهد بأن الزمالك لديه الحق أن يستأنف على الحكم وصولا للمحكمه الدوليه إذا أراد ونفى ما إذا كان تعرض لسباب من شيكابالا ولكنه فى الوقت ذاته أكد على اتهام اللاعب له بأنه يحاول إفساد الاحتفال نظرا لاهلويته هذا وقد تداولت اخبار بأن مجاهد يواجه ضغوط من أطراف عدة لتقليل العقوبه على اللاعب وفى المقابل طالب مجاهد باعتذار رسمى من اللاعب كشرط للنظر مرة أخرى فى العقوبه ….فهل ستخفف العقوبه ام تطبق هذا ما ستسفر عنه الايام القليلة القادمه

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com