الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تعقد لقاءً علمياً بعنوان (الإخوان المسلمين خوارج العصر) لمنسوبي فرع المنطقة الشرقية

صروح – متابعات

نظمت وحدة الأمن الفكري بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لقاءً علمياً بعنوان (الإخوان المسلمين خوارج العصر) لمنسوبي فرع الرئاسة العامة بالمنطقة الشرقية، ألقاه مستشار معالي الرئيس العام فضيلة الشيخ عمر بن عبدالرحمن العمر، وذلك بمشاركة مدير عام فرع الرئاسة العامة بالمنطقة الشرقية الشيخ فهد الثبيتي عبر الاتصال المرئي.

وفي بداية اللقاء تحدث الشيخ العمر عن عقيدة الخوارج وما تحمله من أفكار ومعتقدات هدفها الخروج على ولاة الأمور وزرع الفتنة وقتل الأبرياء مع كيدهم للإسلام في كل مكان وزمان وضرورة الحذر منهم مؤكداً أنهم شرار الخلق.
وبين فضيلته في اللقاء جهود حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين – حفظهما الله – في التصدي لهذه التنظيمات السرية والجماعات الإرهابية كجماعة الإخوان المسلمين وغيرها من الجماعات التي لها دور كبير في محاولة الإفساد باسم الإصلاح، حيث بادرت باجتثاثهم ولها دور كبير وبارز في دحر الفئات الضالة التي تريد العبث بالأمن والاستقرار الذي نعيشه بفضل الله ثم بفضل قيادتنا الحكيمة.

ويأتي هذا اللقاء ضمن حملة (رب اجعل هذا البلد آمناً) التي وجه بها معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، لمواجهة هذا الفكر الضال وتأصيل المنهج الوسطي وتعزيز الأمن الفكري بما يحقق تطلعات ولاة الأمر – حفظهم الله – للحفاظ على مقدرات الوطن وأبنائه

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com