رئيس بيلاروس يهدد ألمانيا بالمهاجرين ويوقف حركة البضائع

صروح – الرياض:

هدد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو أوروبا وخاصة ألمانيا بالسماح بمرور هائل للاجئين من دول مثل أفغانستان وسورية والعراق.

وقال لوكاشينكو اليوم الثلاثاء في مينسك خلال اجتماع حكومي: “لن نوقف أحدا”، مضيفا أن الناس في طريقهم من مناطق الحرب إلى “أوروبا الدافئة والمريحة”، وهناك حاجة إلى عمالة في ألمانيا، معلنا في الوقت نفسه عدم السماح بعد الآن بمرور بضائع عبر بيلاروس إلى روسيا والصين.

وقال لوكاشينكو: “هل تتذكرون سكودا ونيفيا وما إلى ذلك؟ قلنا لهم: أيها الناس، شكرا ووداعا!”.

وأوضح لوكاشينكو أنه في الخطوة الأولى تم إغلاق السوق البيلاروسي، وفي الخطوة الثانية، سيُجرى الآن حظر حركة البضائع عبر البلاد، وقال: “هذه هي الطريقة التي يجب أن التعامل بها مع الألمان. دعهم يمررون بضائعهم إلى روسيا والصين عبر فنلندا، أو يسيرون عبر أوكرانيا – فهناك يوجد طرق جيدة – ويسلمون بضائعهم هناك”.

وكان الاتحاد الأوروبي قد فرض العديد من العقوبات على نظام لوكاشينكو بسبب قمع المعارضين في بيلاروس وردا على الانتخابات الرئاسية العام الماضي، والتي يعتقد أنها مزورة. ووضعت الإجراءات العقابية التي اتخذها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الجمهورية السوفيتية السابقة تحت ضغط هائل. وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد تعهد للوكاشينكو مرارا بدعمه. وتعتمد بيلاروس اقتصاديا على روسيا منذ فترة طويلة، وتتحمل ديون بمليارات الدولارات.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com