نصف النهائي.. موعد ثالث بين الأخضر والمصريين

يبحث المنتخب السعودي للشباب، غدًا في القاهرة، عن فوز ثانٍ على نظيره المصري ضمن كأس العرب لكرة القدم تحت 20 عامًا بعد استئنافها.
ويعود الفوز الأول إلى النسخة الرابعة، المغرب 2011، التي أنهت انقطاع البطولة 22 عامًا. آنذاك، انتصر الأخضر على المنتخب المصري بهدف نظيف أحرزه عبد الفتاح عسيري، الجناح، في خامس وآخر جولات المجموعة الثانية.
وأضرّت النتيجة بحظوظ الفراعنة الصغار في المجموعة، التي نقلت صدارتها السعوديين إلى المباراة النهائية.
وتواجه المنتخبان مجددًا في النسخة السادسة، التي احتضنتها السعودية مطلع العام الماضي، وتعادلا بهدفين لمثلهما في ثاني جولات المجموعة الثالثة.
وأحرز محمد مران وأيمن يحيى، المهاجمان، هدفي الأخضر في المباراة، التي أضرت نتيجتها بحظوظه في بلوغ ربع النهائي، فيما تأهل المصريون بصدارة المجموعة.
وضرب المنتخبان موعد المواجهة الثالثة بينهما في البطولة بعد استئنافها، بتأهلهما إلى نصف النهائي الثلاثاء والأربعاء الماضيين. وخارج كأس العرب تحت 20 عامًا، التقى الطرفان تجريبيًا في مارس 2011، وفاز المصريون بهدف نظيف.

مسعد: الانضباط سلاحنا
أبدى محمد مسعد، المدرب المساعد للمنتخب السعودي للشباب، ارتياحه لانضباط اللاعبين خلال كأس العرب تحت 20 عامًا في مصر.
وأوضح في مؤتمر صحافي أمس عن مواجهة مصر في نصف النهائي، أن “الالتزام الفني والانضباط كانا عاملًا مؤثرًا في فوز منتخبنا على السنغال وحجزِ بطاقة التأهل إلى الدور المقبل”. وتطلع مسعد إلى مباراة تليق باسم منتخبي السعودية ومصر. وشدد “عازمون على التتويج بالبطولة، ونسعى لتقديم أداء متميز”، مشيرًا إلى تقاسم المنتخبات الأربعة المتأهلة الحافز ذاته. وخلال المؤتمر ذاته في القاهرة، أكد بلال الدواء، حارس مرمى المنتخب السعودي للشباب، ارتفاع معنويات زملائه.
وتعهد قائلًا: “سنبذل كل ما لدينا من جهد للفوز بهذه المواجهة”.

الزواوي: خرجنا بمكاسب
وصف التونسي يوسف الزواوي، مدرب منتخب بلاده للشباب، كأس العرب تحت 20 عامًا بـ “فرصة لتحسين مردود اللاعبين”. ورأى، في مؤتمر صحافي مشترك أمس مع ممثلي المنتخب الجزائري، أن المنتخبات المشاركة خرجت بمكاسب عدة في سياق تأهيلها للمراحل المقبلة. وقال: “البطولة مثّلت فرصة أمام اللاعبين الشبّان لزيادة الاحتكاك وتحسين مردودهم فنيًا وبدنيًا”. وعدّ الزواوي مواجهة الجزائر، غدًا في نصف النهائي، كتابًا مفتوحًا لطرفيها، متطلعًا إلى محالفة التوفيق لاعبيه. ولفت عزيز عبيد، لاعب وسط تونس، في المؤتمر ذاته إلى “رغبة قوية لدى اللاعبين لتحقيق مزيد من الانتصارات” بعد الفوز في المباريات الأربع الماضية.

جابر: الصراع تكتيكي
توقع المصري محمود جابر، مدرب منتخب بلاده للشباب، أمس ما سمّاها “مواجهة تكتيكية من المقام الأول” مع المنتخب السعودي، في نصف نهائي كأس العرب تحت 20 عامًا. وأضاف، في مؤتمر صحافي مشترك مع ممثلي الأخضر، أن المنتخبات المشاركة في الكأس استفادت من الاحتكاك بغض النظر عن النتائج.
وامتدح جابر المستوى الفني للمشاركين، سواءً المتأهلين الأربعة إلى نصف النهائي أو المنتخبات الـ 12 الأخرى. بدوره، تطلّع أحمد نادر السيد، حارس مرمى المنتخب المصري للشباب، إلى الحفاظ على شباكه نظيفة أمام المنتخب السعودي، مؤكدًا، خلال المؤتمر ذاته، تطبيقه وزملائه تعليمات الجهاز الفني.

لاسات: الخبرة زادت
لفت الجزائري محمد لاسات، مدرب المنتخب الجزائري للشباب، إلى اكتساب لاعبيه خبراتٍ خلال كأس العرب تحت 20 عامًا. وقال في مؤتمر صحافي أمس عن مواجهة تونس غدًا في نصف النهائي: “شاركنا للحصول على الخبرات”. وتابع: “إذا فازت تونس سنقول مبروك، وإذا فازت الجزائر سنقول مبروك مرتين، المنتخبان يعدّان فريقًا واحدًا، ويختلفان فقط في الألوان”. وإلى جانبه، حدد الجزائري ياسين تيطراوي، لاعب الوسط، بلوغ النهائي هدفًا له ولزملائه.
وشدد قائلًا: “عازمون على مواصلة الانتصارات، وهدفنا، من مواجهة تونس، الوصول إلى المباراة النهائية”. نصف النهائي..
موعد ثالث بين الأخضر والمصريين

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com