بولندا تعيد ذكرى سلبية غائبة عن اليورو منذ 45 عامًا

أعاد منتخب بولندا ذكرى سلبية غائبة منذ 45 عامًا في منافسات بطولة كأس الأمم الأوروبية.

وقد تعرضت بولندا للخسارة بنتيجة 2-1 أمام نظيرتها سلوفاكيا في إطار الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020”.

وشهدت مباراة بولندا وسلوفاكيا هدفًا عكسيًا عن طريق حارس بولندا فويتشيك تشيزني، كما حصل لاعب خط الوسط البولندي غريغورز كريشوياك على البطاقة الحمراء.

وبحسب شبكة ‘‘سكواكا‘‘ للإحصائيات، فإن بولندا هو ثاني منتخب يسجل هدفًا عكسيًا في مرماه ويطرد لاعب من صفوفه في مباراة واحدة ببطولة كأس أمم أوروبا بعد تشيكوسلوفاكيا ضد هولندا عام 1976.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com