العثور على السفير الأوكراني ميتا بجزيرة سياحية في تايلاند

التحقيق الأولي لم يظهر أي دليل على عنف أو مداهمة والشرطة لم تحدد أسباب الوفاة بعد

صروح-الرياض:

عثر على السفير الأوكراني في تايلاند ميتاً، الأحد، في جزيرة كوه ليبي السياحية، حيث كان يقضي إجازة مع ابنه كما أعلنت الشرطة، فيما لم تحدد أسباب وفاته حتى الآن.

وكان الدبلوماسي أندري بيشتا، البالغ من العمر 45 عاماً، عيّن سفيراً لدى تايلاند العام 2016.

وأعلنت الشرطة التايلاندية، الأحد، أنه عثر عليه ميتاً حوالى الساعة 5.30 فجراً (22.30 ت غ) في غرفته بمجمع فندقي في كوه ليبي، وهي جزيرة سياحية يقصدها السياح بكثرة بسبب مياهها الزرقاء الصافية.

وجاء في بيان نسب إلى نائب المتحدث باسم الشرطة الوطنية كيسانا فاثانشاروين، أن “التحقيق الأولي لم يظهر أي دليل على هجوم أو مداهمة أو عنف”

وارتدى أعضاء الفريق الطبي الذين وصلوا أولاً إلى مكان الحادثة ملابس واقية لفحص الجثة على سبيل الاحتياط، بينما استجوبت السلطات نجل السفير “أوستاب” الذي كان ينزل معه في الغرفة نفسها.

وقال إن والده خلد الى النوم حوالى الساعة 23.00 مساء في اليوم السابق، لكنه استيقظ حوالى الساعة 4.30 فجراً وهو يتقيأ، قبل أن يغمى عليه، بحسب ما أفاد فاثانشاروين، الذي أضاف أنه تم استجواب شهود آخرين أيضاً.

ونقل جثمان أندري بيشتا أولاً إلى مستشفى محلي لإجراء تشريح قبل أن ينقل إلى مستشفى للشرطة في العاصمة بانكوك، لإجراء تحقيق معمق حول أسباب الوفاة.

وأمضى بيشتا أكثر من 10 سنوات من حياته المهنية في تايلاند التي وصلها عام 2007 بصفته مستشارا للبعثة الدبلوماسية في بانكوك، بحسب موقع السفارة على الإنترنت، وعيّن نائباً للمدير العام للسفارة في 2011، قبل أن يصبح سفيراً في العام 2016.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com