طفلة تبلغ عامين تصبح أصغر عضو أميركي في جمعية العباقرة

صروح-الرياض:

أصبحت طفلة من لوس أنجليس أصغر عضو أميركي في جمعية الأشخاص ذوي نسبة الذكاء المرتفعة (منسا)، حيث تقتصر العضوية بشكل صارم على أولئك الذين يسجلون أعلى المستويات في اختبارات الذكاء.
وقد تكون كاشي كويست تبلغ من العمر عامين فقط، لكن مهاراتها تشمل التعرف على جميع عناصر الجدول الدوري للعناصر الكيميائية، وتحديد جميع الولايات الأميركية الخمسين، حسب الشكل والموقع، وتعلم اللغة الإسبانية، وأنماط فك الرموز، وفقاً لوالديها.
وقال ديفون والد كاشي لشبكة «سي إن إن» الأميركية: «لقد أظهرت لنا دائماً الميل لاستكشاف محيطها وطرح السؤال: لماذا؟ إذا كانت لا تعرف شيئاً ما، فإنها تريد أن تعرف ما هو، وكيف يعمل، وبمجرد أن تتعلم ذلك، فإنها تطبقه».
وأشارت العائلة إلى أنه بمجرد أن قالت كاشي كلمتها الأولى، تطورت مهاراتها بسرعة، وسرعان ما كانت تتحدث بجمل تحتوي على خمس كلمات أو أكثر. ومن خلال ملاحظاتهم اليومية، صدمت الأسرة أن ابنتهم قد تكون «متقدمة ذهنياً بالنسبة لسنها».
وسجلت كاشي معدل ذكاء يبلغ 146، ما يجعلها متفوقة على متوسط معدل الذكاء لدى البالغين الأميركيين الذي يبلغ نحو 100، وفقاً لموقع «منسا» الإلكتروني.
وقالت والدتها سوخيت: «لا تزال في قلبها طفلة في الثانية من عمرها، وتحتاج إلى أن تكون مع أطفال في مثل سنها، وألا يُمارس عليها أي ضغط حتى تصبح أكبر مما تحتاج إليه أو تتصرف أنضج مما يجب».
بدوره، وصف تريفور ميتشيل المدير التنفيذي لشركة «أميركان منسا» الطفلة البالغة من العمر عامين بأنها «رائعة». وقال: «من النادر أن تمتلك طفلة الموهبة في تلك السن المبكرة ويتم الاعتراف بها وبقدراتها غير الطبيعية».
يُذكر أن أصغر عضو في «منسا» هو الطفل محمد حريز نظيم البالغ من العمر 28 شهراً، الذي يعيش في المملكة المتحدة، ويبلغ معدل ذكائه 142، وفق ما ذكرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com