دار جان بول غوتييه تعاود إنتاج تشكيلات الملابس الجاهزة

مؤسس الدار اعتزل التصميم عام 2020.. وسيتولى مصممون شباب تصميم المجموعة الجديدة التي ستكون مبنية على "القميص البحرية" التي اشتهرت بها الدار

صروح – الرياض:

أعلنت دار جان بول غوتييه للأزياء اليوم الأربعاء، أنها ستعاود إنتاج الملابس الجاهزة من خلال تشكيلات تتعاون فيها مع مصممين شباب، ستكون أولها متوافرة عبر الإنترنت الجمعة، وهي مبنية على “القميص البحرية” التي اشتهرت بها الدار.

وكان جان بول غوتييه شخصياً اعتزل التصميم من خلال عرض أقامه في يناير 2020 خُصص للأزياء الراقية (الهوت كوتور) بعد توقفه عن إنتاج الملابس الجاهزة عام 2015، لكن الدار التي تحمل اسمه وتتبع مجموعة “بويغ” في برشلونة تواصل العمل وتعمل على تجديد نفسها.

وأعاد الفريق الإبداعي للدار “إحياء” مجموعات الملابس الجاهزة من جان بول غوتييه التي ستقدَّم التشكيلة الجديدة منها في العرض المقبل.

وتتولى عارضة الأزياء الأميركية بيلا حديد الترويج لهذه المجموعة “المخصصة للجنسين، والشاملة، والجماعية، والمفعمة بضباب البحر”، بسب الدار.

ومن المتوقع أن تعاود دار غوتييه عروض الأزياء الراقية مع مصممين “ضيوف” في أسبوع الأزياء الراقية المقبل في باريس في يوليو، وفقاً لموقع “دبليو دبليو دي” المتخصص في الموضة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com