مصر .. أجهزة الأمن تكثف جهودها لكشف سر “الجماجم البشرية”

بعد تداول فيديو يظهر أجزاء من جثث ملقاة أسفل الطريق الحر بالقليوبية

صروح -الرياض:

تكثف أجهزة الأمن المصرية جهودها لكشف سر العثور على رفات موتى بمحافظة القليوبية، والتي شملت جماجم بشرية وعظاماً وأجزاء من جثث، ملقاة أسفل الطريق الحر أمام منطقة أم بيومي، وفقاً لمصدر أمني.

وتفصيلاً، أوضح المصدر أن أجهزة الأمن رصدت، اليوم الجمعة، تداول فيديو بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، يصور هذه الرفات، كما تلقت بلاغات من مواطنين، حسب سكاي نيوز عربية.

وأوضح المصدر أنه تم تشكيل فريق أمني بتوجهات من مدير أمن القليوبية، لكشف ملابسات الواقعة.

ووفقاً للرصد المبدئي، رجح المصدر أن هذه الرفات “تم إخراجها من مقابر، إما لهدمها لبناء شيء آخر أو لتجديدها، لأن الرفات بها أكفان دفن”.

وشدد على أن أجهزة الأمن “لن تتوانى في التوصل للفاعل، لأن ذلك يعد انتهاكاً لحرمات الموتى”، لافتاً إلى أنه يجب أن توجد تصريحات لنقل الرفات أو لهدم وتجديد المقابر، في حال كانت هذه الرفات من مقابر فعلاً.

وتداول المغردون بشكل واسع فيديو لأحد الأشخاص، يتحدث فيه عن أنه فوجئ، ظهر الجمعة، خلال نزوله أسفل الطريق الحر في منطقة أم بيومي بالقليوبية، بهذه الرفات، مطالباً بالتحقيق في الواقعة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com