بلينكن: حذرت إسرائيل من أن طرد سكان شرق القدس قد يجدد الحرب

وزير خارجية أميركا: الأمر الأكثر إلحاحا هو البناء على وقف إطلاق النار في غزة، وإرساء أسس استقرار أكبر في الضفة والقدس

صروح – الرياض:

أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، الخميس، أنه حذر قادة إسرائيليين من أن طرد عائلات فلسطينية من منازلها شرق القدس قد يجدد “التوتر والصراع والحرب”.

وقال في مقابلة مع موقع أكسيوس “الأمر الأكثر إلحاحا هو البناء على وقف إطلاق النار في غزة، وإرساء أسس استقرار أكبر في الضفة والقدس”.

وكان قيام مستوطنين متطرفين بمحاولة إجلاء عائلات فلسطينية من حي الشيخ جراح، نهاية شهر رمضان الماضي، وراء اندلاع اضطرابات كبيرة في القدس وصل مداها إلى تظاهرات ومواجهات عنيفة في الضفة الغربية، كما وصلت إلى غزة بعد تدخل حركة حماس باطلاق صواريخ على مدن إسرائيلية.

وكانت المحكمة العليا في إسرائيل أصدرت، الثلاثاء، أمرا إلى المستشار القضائي للحكومة بتحديد موقفه، بخصوص الإجراء القضائي المتعلق بقضية إخلاء العائلات من حي الشيخ جراح.

يذكر أن وقف إطلاق النار في غزة دخل حيز التنفيذ فجر الجمعة، إثر وساطة مصرية، وذلك بعد 11 يوماً من الضربات العنيفة التي شنتها إسرائيل على القطاع المكتظ بالسكان، ومواقع عدة لحماس، بحسب ما أعلن الجيش الإسرائيلي في تصريحات سابقة، فيما أطلقت كتائب القسام (الجناح العسكري لحماس) وحركة الجهاد آلاف الصواريخ باتجاه مدن إسرائيلية.

وأوقعت جولة التصعيد الأخيرة ما يقارب من 248 قتيلاً فلسطينياً، بينهم العشرات من الأطفال، فيما سقط 13 قتيلاً من الجانب الإسرائيلي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com