“بوابة الدرعية” تُطلق مبادرة “الدرعية؛ بيت العرضة” للنشء والشباب في أرض الملوك والأبطال

تشمل 4 جولات ومسابقات وتكريم وجوائز للفائزين..

صروح – الرياض:

دعت هيئة تطوير بوابة الدرعية النشء والشباب السعوديين للتسجيل في مبادرة “الدرعية، بيت العرضة” في نسختها الثانية، في إطار سعي الهيئة لتعزيز هذا الإرث الوطني العريق المسجل في قائمة اليونيسكو للتراث المعنوي العالمي، وتنميته في أذهان شباب الوطن، في ظل ما تمثله العرضة من قيمة تاريخية، باعتبارها رقصة انتصار وعز وفخر، ورمز يعكس تاريخ وأمجاد المملكة وبطولات الشعب السعودي.

وتنقسم مبادرة “الدرعية، بيت العرضة” إلى مسارين، المسار الأول يشمل دورات تدريبية تقدم للمسجلين لتعليمهم وتوعيتهم بفنون العرضة السعودية على يد أمهر مؤدّيها، أما المسار الثاني، فيتمثل في تنظيم مسابقة “الدرعية، بيت العرضة” للمتأهلين من الدورات التدريبية التي أقيمت في المسار الأول، إذ يتم استقبال المشاركين والمتسابقين طوال أربعة جولات خلال عام 2021 الجاري، حيث تنطلق الجولات في يومي الإجازة الأسبوعية، ويرشح خلالها خمسة متقدمين من كل جولة، وحتى الأدوار النهائية، للوصول الى عشرين مرشحًا، كما يجب أن يجتاز المتسابقون الدورات وفقاً لمعايير التقييم المحددة من قبل هيئة التحكيم، والتي تشمل العناصر التالية (العلم، الزي، السيف، الطبول، المحورب).

ويبدأ التسجيل في الجولة الأولى من المبادرة خلال الفترة من 27 مايو إلى 2 يونيو من السنة الجارية، على أن يكون موعد الدورة التدريبية في يومي الثالث والرابع من شهر يونيو المقبل؛ فيما يكون التسجيل في الجولة الثانية خلال الفترة من 12 إلى 22 يوليو 2021م، على أن تكون الدورة يومي السادس والسابع من أغسطس، بينما يبدأ التسجيل في الجولة الثالثة من المبادرة من 5 وحتى 9 سبتمبر، ويكون موعد الدورة يومي السابع عشر والثامن عشر من سبتمبر 2021م، أما الجولة الرابعة والأخيرة فيكون التسجيل فيها خلال الفترة من 5 إلى 12 اكتوبر 2021م، وموعد تنفيذ الدورة التدريبية يومي 22 و23 اكتوبر المقبل، على أن يقام حفل ختام المبادرة وتكريم الفائزين ومنحهم الجوائز في الخامس والعشرين من شهر نوفمبر المقبل، حيث سيتم اختيار صفوة من المتدربين بعد كل دورة للمشاركة في مسابقة أداء نهائية.

وتُقام فعاليات مبادرة “الدرعية، بيت العرضة” في حي الطريف التاريخي بالدرعية، وتحديداً من قصر ثنيان بن سعود أحد أهم المواقع التاريخية في حي الطريف، بهدف ترسيخ تاريخ وثقافة الدرعية، كونها أرض الملوك والأبطال، وجوهرة المملكة، ومهد انطلاق الدولة السعودية الأولى، لا سيما وأن كلمة “العرضة” تعني استعراض مهيب يعزز العزيمة في النفوس وروح القوة والريادة بين أفراد الشعب.

وكانت هيئة تطوير بوابة الدرعية قد نظمت النسخة الأولى من مبادرة “الدرعية، بيت العرضة” في عام 2019م، بقصر الأمير ثنيان بن سعود في حي الطريف التاريخي، حيث كرم الرئيس التنفيذي للهيئة، جيري انزيريلو، 6 فائزين من بين 100 مشارك في المرحلة الأولى، بعد اجتيازهم لمراحل التدريب والترشح للمشاركة في المسابقة.

جدير بالذكر أن قصائد العرضة السعودية تحمل معاني عميقة لدى الشعب السعودي، إذ تدلّ حركات السيف المتناغمة بين مؤدي العرضة على أسمى صور الولاء والاعتزاز، وهو ما تحرص هيئة تطوير بوابة الدرعية على ترسيخه في أذهان النشء على نطاق واسع، وتعزيز مبادئ الفخر والاعتزاز لدى صغار السن والشباب وتعليمهم أسس فن العرضة السعودية وربط حاضرهم بماضيهم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com